إعلام من وحى الإسلام

تجمع أساتذة جامعة زالنجي يتهم والي وسط دارفور بالهروب وترك الطلاب في مواجهة الأجهزة الأمنية

0

شبكة مسلم الإخبارية

اتهم تجمع أساتذة جامعة زالنجي  والي ولاية وسط دارفور  دكتور أديب عبدالرحمن يوسف بالهروب وعدم التصدي لمهامه وترك الطلاب في مواجهة مع الأجهزة الأمنية وكتائب الموت التي أطلقت الذخيرة الحية بالأسلحة الثقيلة على صدور الطلاب وذلك على خلفية الأحداث التي شهدتها الجامعة أمس والتي أدت إلى مقتل طالبين وجرح 11آخرين، لافتا إلى أن ما حدث كان بالإمكان تلافيه لو أن الوالي أوفى بوعده بفتح البوابة في موعدها ،فضلا عن تقليل حجم الضرر والكارثة إذا قابل الطلاب أمام مكتبه  وإستلم مذكرتهم و هدأ خاطرهم.

وحمل  تجمع الأساتذة في بيان صادر عنه أمس الوالي مسؤلية الأحداث  و كل الخسائر نتيجة  تماطله في تسليم مقر اليوناميد لجامعة زالنجي، و سرقة المعدات والاجهزة ليلاً و نهاراً تحت سمعه و بصره من المقر ، وتسائل التجمع كيف للأجهزة الأمنية أن تطلق النار على صدور الطلاب و لم تطلق رصاصة واحدة نحو ناهبي الأجهزة و المعدات ليلاً و نهاراً ؟؟؟

إلى ذلك طالب البيان الحكومة الاتحادية ممثلة في مجلسي السيادة و الوزراء بتكوين فريق عمل متخصص للتحقق في أحداث جامعة زالنجي، وتقديم المتورطين للعدالة في هذه الأحداث ومحاسبتهم ، وأضاف يهدأ لنا بال حتى تتحقق العدالة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.