إعلام من وحى الإسلام

قتيل وجرحى نتيجة قمع تظاهرات للطلاب بالدبابات والمدرعات بزالنجي

0

شبكة مسلم الإخبارية

شهدت مدينة زالنجي أحداثا دموية أدت إلى مقتل طالب و إصابة 12 آخرين و قال الناشط السياسي بولاية وسط دارفور حسن بارنكوي، إن جملة الإصابات التي وقعت الثلاثاء بمدينة زالنجي بلغت (12) إصابة وسط الطلاب بينها حالة وفاة واحدة للطالب بجامعة زالنجي كلية تقانة المعلومات عزالدين موسى عمر وثلاث حالات خطرة تم تحويلها لمدينة نيالا بجنوب دارفور.

وأشار بارنكوي لـ”الترا سودان”، إلى أن بداية الأحداث تعود لمطالبة طلاب الجامعة بتوفير سكن طلابي بتخصيص مقر بعثة يوناميد السابق كداخلية لهم.

بدأت الأحداث عقب تظاهرة طلابية تطالب بتخصيص المقر السابق لبعثة يوناميد للسكن

من جانبها أصدرت جامعة زالنجي بيانًا ترحمت فيه على روح الطالب الفقيد، وأكدت وقوع إصابات بالرصاص الحي أمام أمانة الحكومة بالولاية، حيث اتهمت القوات الأمنية المرابطة داخل أمانة الحكومة بإطلاق النار على الطلاب، وأدانت استخدام الرصاص ضد الطلاب، وحملت لجنة أمن الولاية مسؤولية ما حدث، وطالبت بتحقيق عادل وشفاف لكشف المتورطين وتقديمهم للعدالة، فيما تم تعليق الدراسة بالجامعة لمدة أربعة أيام.

وأكد حسن بارنكوي وقوع أربع إصابات صباح اليوم بمقر بعثة يوناميد الذي تتمركز فيه قوات الدعم السريع، منوهًا إلى أنه بعد وقوع الإصابات سير الطلاب موكبًا من مقر البعثة بشرق المدينة إلى مبنى أمانة الحكومة.

وأضاف الناشط السياسي: “في الطريق انضم عدد من المواطنين للموكب، وعند وصولهم لمقر أمانة الحكومة اعتدى بعض المتظاهرين على القوات المشتركة التي تحرس المبنى بالحجارة، ما أدى لرد القوة التي تتكون من الشرطة والدعم السريع بإطلاق الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي بواسطة الأسلحة الثقيلة متمثلة في الـ”دوشكا” والأسلحة الخفيفة “كلاشنكوف”.

مؤكدًا وقوع ثماني إصابات في الحال أمام مبنى أمانة الحكومة وسط الطلاب أغلبها إصابات بالرصاص الحي، منوهًا إلى وقوع إصابة أخرى بسوق زالنجي جراء إطلاق النار العشوائي لترتفع جملة الإصابات لـ(12) إصابة.

وكشف حسن عن اقتحام المواطنين لمبنى أمانة الحكومة ليتم حرق ونهب عدد من المكاتب بجانب إتلاف بعض المستندات، مؤكدًا تعرض (20) عربة كانت أمام المبنى للإتلاف والحرق.

وأشار إلى هدوء الأوضاع الآن ووقف إطلاق النار العشوائي دون صدور أي قرارات رسمية حتى الآن، نافيًا في الوقت ذاته مشاركة قوات حركات الكفاح المسلح في الأحداث التي وقعت الثلاثاء .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.